رسالة صوتية

رسالة صوتية أحزنتني فلاذ الدمع من عيني بالفرار هي صديقة لأمي رحمها الله تقول لي انها سافرت من ليبيا الي الأردن لاجراء عملية قلب مفتوح وتركيب جهاز في القلب يوم ‏٧ / ٢٢ كان صوتها متقطع و فيه نبرة وداع قاتلة لم تتوالى عن الإطمئنان عنا ، ولم تود ذكر المشفي في رسالتها ، ولكني سأحاول جاهدا معرفة ذلك من اقاربي هناك ، أتاني صوت حالي أتعجز عن الذهاب إليها وقد كنت تجالس جميع من كانو يأتون للعلاج أعرفهم أو لا أعرفهم ، لا يسعني الأن إلا الدعاء لها بالشفاء